مزارع المحتوى وتأثيرها السلبي على موقعك

بسم الله ارحمن الرحيم


مع توسع شبكة الانترنت وتطورها انتشرت مهنة التدوين , واصبح الويب يحتوى على مليارات المواقع حول مختلف المجالات , وانت كصاحب موقع تعلم انك تتعرض للمنافسة مع مواقع اخرى في كثير من النواحي مثل المنافسة على تصدر نتائج البحث , المنافسة في تقديم المحتوى , و المنافسة في جودة السيو ايضا .

في هذا المقال تهمنا ناحية المنافسة في تقديم المحتوى , حيث ان المنافسة في المحتوى تحتاج الى خبرة و استراتيجية معينة تضمن لك النجاح , حيث انه يمكن المنافسة في جودة المحتوى او في معدل المقالات التي تقدمها يوميا ولكن تجنب زراعة المحتوى , التي ستقودك الى فشل لم تتوقعه ابدا , في هذا المقال سنتعرف على معنى مصطلح زراعة المحتوى content farm , وكيف يؤثر سلبيا على موقعك .

معنى مصطلح زراعة المحتوى content farm

يمكن تعريف مصطلح زراعة المحتوى content farm على " عملية نشر عدد كبير جدا من المقالات (( 30 فأكثر )) في يوم واحد " , وتكثر هذه العملية في المواقع الاخبارية و الرياضية , حيث ان تنشر في اليوم مجموعة كبيرة جدا من المواضيع , الموضوع الواحد لا يتعدى بضع سطور .

فمثلا في المواقع الرياضية تجد موضوع عنوانه " ردة فعل مدرب برشلونة بعد الهدف  " لتدخل الى الموضوع  لتجد محتواه " قام انريكي مدرب برشلونة بالدخول الى ارضية الملعب والاعتراض على هدف سجله مدافع ريال مدريد " راموس " في شباك برشلونة خلال الدقيقة الاخيرة من المباراة بداعي التسلل , ولكن الحكم اشاد بصحة الهدف وبذلك يتحقق النصر لفريق ريال مدريد  "

في المثال السابق قد يعتبر الموضوع كاملا و لكن محتواه لايتعدى الثلاثة اسطر وهذا مايمسى بزراعة المحتوى فصاحب هذا الموقع يزرع في مواضيع فارغة على موقعه , قد يحتوى هذا الموقع الرياضي على عدد كبير جدا من المواضيع ولكنها مزروعة بمعنى ان محتواها قليل .

سلبيات زراعة المحتوى

📍 الموقع الذي يحتوى على محتوى مزروع يستحيل له تصدر نتائج البحث , فلايمكنك تصدر نتائج البحث بمواضيع فارغة لايتعدى محتواها الثلاثة او اربعة اسطر , فجوجل تنظر الى كمية المحتوى الذي تقدمه بعين الاعتبار وتعتبر ان المحتوى المفصل افضل من المحتوى القصير المختصر , وبالتالي محركات البحث لن تقبل محتواك القصير " المزروع " .

📍 المحتوى الطويل يزيد من مدة بقاء الزائر في موقعك وبالتالي ستخفض معدل الارتداد الخاص بموقعك وهذا امر جيد , بالمقابل المحتوى المزروع يقلل من احتمال بقاء الزائر في موقعك او تصفحه لمواضيع , لانك موقعك اصلا لايحتوى على مواضيع حقيقة وانما هي مواضيع مزروعة لاتقدم شئ للزائر .

📍 في اغلب الاحيان المواضيع المزروعة تحمل عناوين شيقة و جاذبة للزوار , فعند قراءة زائر المواقع الاجماعية لعنوان موضوعك سيثير العنوان فضوله وسيضغط على على الرابط , سيجد ان الموضوع يحتوى على عبارات و جمل سخفية لافائدة منها , بالتالي سيقوم بالتبليغ عن موقعك او سيكتب تعليق مسئ لك و لموقعك , اي ان المحتوى المزروع يفقدك ثقة الزوار .

امثلة لمواقع تزرع المحتوى

كثير ممن يتصفحون موقع الفيسبوك يجدون روابط لصفحات تحمل عناوين مثل " شاهد رد فعل الفنان الفلاني بعد رؤيته للفنانة فلانة , شاهد ماذا فعلت الفنانة فلانة اثناء دخولها الحمام , خطير !!! لن تصدق ماذا ستشاهد " , اولا اصحاب هذه المواقع ينشرون المواضيع و الاشاعات المشينة الكاذبة وهذا الامر عقابه عظيم يوم القيامة و العياذ بالله , ثانيا هذه المواقع هي عبارة عن مواقع اعلانية لاتهتم بالمحتوى اصلا فقط كل مايريده صاحب الموقع هو ضغطك لرابط موقعه , لتدخل الى الموضوع تجد ان محتواه ليس له علاقه بعنوان , فمثل هذه المواقع يملأ كل شبر فيها بالاعلانات و الصفحات المنبثقة , ولايهمه ماينشره فقد ينشر اكثر من 20 موضوع في ساعة واحدة ثم يقوم بعمل حملة اعلانية على الفيسبوك لنشر روابط هذه المواضيع .

هذه المواقع قد تتصدر نتائج البحث بسبب كثرة الزيارات عليها و ليس بسبب ماتقدمه من محتوى , ولكن سرعان ما يتم حذف هذه المواقع لكثرة البلاغات عليها من قبل الزوار , فهي اصلا لاتقدم شئ للزائر و انما تستخدمه كوسيلة لربح المال , وهذا الامر مذموم , فتجنب ان ينضم موقعك الى هذه المواقع بزراعتك لمحتوى قصير لا فائدة منه .

الخلاصة

اكثر المواقع عرضه لزراعة المحتوى هي المواقع الاخبارية و التقنية فهي تقدم الاخبار بصورة شبه يومية وقد لايتعدى نص الخبر خمسة اسطر , فاذا كان موقعك يتناول محتوى تقني او اخباري حاول صياغة الخبر في صورة موضوع كامل له مقدمة وفقرات و خاتمة بربطه بخبر قديم مشابه له او التحدث عما يتناوله الخبر , فزراعة المحتوى تقودك االى قاع الفشل .

ودمتم في حفظ الله ورعايته 
 "رب لاتذرني فردا و انت خير الوارثين "

الكاتب :

مدون عربي من السودان احب مجال التدوين على منصة بلوجر ولي فيه شغف كبير اعمل في هذا المجال لاكثر من سنة احب ان اشارككم افكاري عبر مدونتي ارشر


الإبتساماتإخفاء